منتدى شباب السودان المبدع
مرحبا بك ايها الزائر نرحب بك و يشرفنا ان تكون عضوا معنا بتسجيلك


في منتدى شباب السودان المبدع

نتمنا لك زيارة سعيده والمشاركة معنا وتقبل تحيات فريق الادارة


. *”˜.•°*”˜•منتدى••.•°*”˜ شباب السودان ˜”*°•المبدع. ˜”* °•.˜”* صفحتنا. *”˜˜”*°•. ˜”*°••••••°*”˜ .•°*”˜˜”*°•. تضم أفضل الأعضاء *”˜˜”*°•. ˜”*°••••••°*”˜ .•°*”˜˜”*°•.
 
الرئيسيةالأحداثتي في قرانالمنشوراتدخولالتسجيلالمنتدي الاسلامىمكتبة الصورموقعنا على الفيس بوك

شاطر | 
 

 مصطلحات سياسيه يجب أن نعرفها 2

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ود صبورى
وسام القلم المميز
وسام القلم  المميز
avatar

عدد المساهمات : 175
تاريخ التسجيل : 16/07/2011
العمر : 41

مُساهمةموضوع: مصطلحات سياسيه يجب أن نعرفها 2   السبت أبريل 13, 2013 1:42 pm





الأنطولوجيا, علم الوجود(ontology) :
دراسة طبيعة الأشياء وجوهرها وخواصها الأساسية وعلاقة بعضها ببعض وذلك بصفة عامة دون التعرض لتفاصيلها الخاصة.
وتتضمن الأنطولوجيا الشعبية فكرة الإنسان الشعبي عن الأرض و السماء و الكواكب والطقس ومقولات الزمان والمكان وما إلى ذلك.

مذهب وَحْدَة الوجُود, المذهب الحلولي (pantheism) :
ظهر هذا المذهب في أول الأمر في الهند ويقول بوحدة الله والكائنات وهو على نحوين:
1/ أن يكون اله هو وحدة الوجود والحق والعالم وهي مجموع المظاهر التي تعلن عن ذات الله دون أن يكون لها وجود قائم بذاته.
2/أن يكون العالم هو وحدة الوجود والحق وهذا النحو يسمى الوحدة المادية للوجود materialistic pantheism .
ويرد هذا المذهب كل شيء إلى المادة فهي حية بذاتها, وعنها نشأت الكائنات جميعاً.

الشخصانيَّة (personalism) :
شخصانية من كلمة شخص. هي مذهب فلسفي وضعه الفيلسوف الفرنسي ايمانويل مونييه حيث يؤكد القيمة المطلقة للشخص, وأن الشخص هو صاحب المركز الاسمى في الكون.
والشخصانية تنظر إلى الإنسان أو إلى الشخص, ولا تنظر إلى الفرد, ولذلك فالشخص جزء من كل هو المجتمع, أما الفردية فهي تنظر إلى المجتمع كأنه ذرات فردية مباعدة.
ويرى مونييه أن الشخص يحتاج إلى الخروج من ذاته نحو الخارج, أي نحو المجتمع, ولا بد لهذا الشخص من أن يتمتع بالحرية الداخلية والحرية الخارجية كذلك.
ويستند مونيية في تفسيره هذا إلى ماركس عن فكرة الإغتراب alienation أي تحول الشخص إلى شيء أو العامل إلى آلة.
ولذلك فالفردية التي تبثها الرأسمالية هي أن تكون نفسك اولاً,وبدون الآخرين ولكن الشخصانية ترى أنك لست حراً إلا حينما تكون جميع المخلوقات الإنسانية المحيطة بك رجالاً ونساء حرة كذلك.

الفلسفة(philosophy) :
دراسة المبادىء الأولى للوجود و الفكر دراسة موضوعية تنشر الحق و تهتدي بمنطق العقل, ولذلك لا تبدأ الفلسفة بمسلمات مهما كان مصدرها.
وللفلسفة فروع: فالميتافيزيقا تبحث في مطلق الوجود أي الوجود مجرداً عن كل صفة فيما خلا الوجود نفسه.
والمنطق يبحث في صور الفكر مجردة عن مادته, وفي مبادىء الاستدلال.
ونظرية المعرفة (ابستمولوجيا ) تبحث في علاقة الذات العارفة بالشيء المعروف.
و الأخلاق تبحث في مبادىء التي تجعل السلوك خيراً.
وعلم الجمال يبحث في المبادىء التي تجعل الجميل جميلاً.
ويختلف الفلاسفة في هذه المباحث: فالمثاليون يردون كل شيء إلى العقل و الماديون يردون كل شيء إلى المادة و الحركة و الثنائيون يقرون وجود العقل والمادة معاً وأنصار الأحدية يقولون بأن ثمة مبدأ غائياً واحداً.

التعدديَّة, مذهب الكثرة (pluralism) :

المذهب الذي يرد الكون إلى ماهيات متعدده لا ترجع إلى مبدأ واحد. ويدع مستقبل العالم يحتمل إمكانات عدة يتوقف تحقيقها على فعل الكائنات الذي يرد الكون كله إلى مبدأ واحد كالروح المحض أو الطبيعة الواحدة.

الوضعية (positivism) :
الرأي القائل بأن المعرفة اليقينية هي معرفة الظواهر التي تقوم على الوقائع التجريبية ولا سيما تلك التي يتيحها العلم, وينطوي المذهب عادة على انكار وجود معرفة نهائية, أي معرفة تتجاوز التجربة, ولا سيما فيما يتعلق بالعلل النهائية.

الوضعية المنطقية (positvism)
اتجاة فلسفي معاصر يقوم على أساس التجربة, ويعدها المصدر الوحيد للمعرفة, وليس للعقل من عمل إلا مجرد تنسيق معطياتها وتنظيمها ثم تحولت إلى دراسة تحليلية للغة العلم لتحقيق وحدة مشتركة بين فروع العلم المختلفة.

التجريبية (practicism) :
يرى الاشتراكيون الماركسيون أن المعرفة مبنية على فكرة اتحاد النظريات والتجارب معاً بحيث تكمل احداهما الأخرى فالنظريات دون التجارب العلمية عقيمة , كما أن الممارسة العلمية بدون نظرية عديمة المعنى, ولكن ادماج الاثنين معاً يجعل من المستطاع تغيير الأوضاع.
ولذلك يرون أن أعضاء الحزب يجب في ممارسة أعمالهم يوماً بعد يوم أن يراعوا النظريات التي منها وحدها تستمد تلك الأعمال مبرراتها وأهميتها.

البرجماتيَّة (pragmatism) :
المذهب القائل بأن الحقيقة هي في جملة التجربة الإنسانية . وأن المعرفة آلة أو وظيفة في خدمة مطالب الحياة, وأن صدق قضية ماهو في كونها مفيدة, وأن الفكر في طبيعته غائي.
ويرى أنصار هذا المذهب أن الحق أمر نسبي, يقاس إلى زمن معين ومكان معين وفقاً للتقدم العلمي.

الكهنوت (priesthood) :
مجموعة رجال الدين في الكنيسة الأرثوذكسية والكاثوليكية يقومون بالمراسم الدينية, وتقديم ذبيحة القداس ومنح الأسرار ومجموع رجال الدين يدعى الإكليروسecclesia .

التقدميَّة (progressivism) :
صفة تطلق على هؤلاء المؤمنين بأن المجتمع البشري تحكمه قوانين ضرورية تحتم عليه التغير والتطور والتقدم, على أن هذه القوانين إنما تتحقق بارادة أفراد المجتمع.
كما يقصد بالتقدمية في ميدان السياسة الاتجاة الليبرالي أو الأخذ ببرامج العمل الثوري.




البُروِليتَارِيَا (proletariat) :
تعبير قانوني روماني يطلق على المواطن الذي ليست له صفة سوى أنه أنجب أطفالاً. ثم أطلق (( سان سيمون )) المفكر الفرنسي هذا التعبير على الذين لا يملكون نصيباً من الثروة, ولا يتمتعون بأية ضمانات في الحياة.
ثم استخدم كارل ماركس هذه الكلمة, قاصداً بها طبقة العمال الاجراء الذين يشتغلون في الانتاج الصناعي ومصدر دخلهم هو بيع ما يملكون من قوة العمل, وهذه الطبقة تعاني من الفقر نتيجة الاستغلال الرأسمالي ولأنها هي التي تتأثر أكثر من غيرها بحالات الكساد و الازمات الدورية.
ومن العبارات التي تشيع في الفكر الماركسي عبارة ديكتاتورية البروليتاريا dictatorship of the proletariat ويعتبرها شكلاً من ديموقراطية العمال, لأن البروليتاريا سوف تشكل أغلبية المجتمع, ومن هنا لا محل للحديث عن دكتاتورية طبقة.

البروتوكول (protocol) :
لهذا الاصطلاح في القانون الدولي ثلاثة معان:
1/ المراســـيم التي تسود العلاقات العامة والدولية, كتابية وغير كتابية, من حيث التقاليد و آدب اللياقة و المجاملة.
2/ محضر جلسات المفاوضة الذي يحوي جميع ما جرى وماقيل فيها.
3/ الاتفاق الذي يحتوي على قرار اتخذه دبلوماسيون مجتمعون في مؤتمر حول قضية دولية, فهو وثيقة دبلوماسية تسجل فيها نتيجة المفاوضات وما اتفق عليه من نقاط و مواد.

الراديكاليَّة, الجذريَّة (radicalism) :
مذهب الأحرار المتطرفين الذين يطالبون بالاصلاحات الجذرية ولا يقبلون التدرج وذلك لتحسين الأحوال الاقتصادية و الاجتماعية و السياسية للمجتمع.
وتمثل الراديكالية أقصى اليسار وتأتي الليبرالية في المقام الثاني ويليها مذهب المحافظين الذي يعارض أية تغييرات جوهرية.

الرجعية (reactionism) :
اصطلاح سياسي يقصد منه معارضة الاصلاحات الحديثة بشكل عام, و التمسك بالأُسس و الأساليب والمبادىء القديمة في المجالات السياسية و الاجتماعية و الاقتصادية, والتي أصبحت بالية ولا تحقق مقتضيات التقدم.

حَرَكة الإصْلاح ( Reformation) :
يشار بهذا الاصطلاح إلى حركة الاضطراب الديني التي سادت أوربا في القرنين الخامس عشر و السادس عشر الميلاديين وكان من شأنها تقسيم الديانة المسيحية في الغرب إلى قسمين الكاثوليك و ابروتستانت. وقد كان من أهم أهدافها تحدي سلطة البابا و النظام الديني الذي كان سائداً في أواخر العصور الوسطى كما تهدف إلى اعادة توزيع السلطة السياسية ومهاجمة نظام نبلاء الاقطاع وسلطة الكهنة التي كانت مرتبطة به.
كذلك اتجهت المجتمعات السياسية إلى النزعة الدستورية وفتحت الطريق إلى اعادة توزيع الثروة وظهور الطبقة الوسطى وتخفيف القيود التي كانت مفروضة على البنوك التجارية مما ساهم في بزوغ الرأسمالية الحديثة وعلى العموم فقد وضعت حركة الاصلاح أسس الثقافات القومية و الديموقراطية و الرأسمالية الحديثة.

مذهب الإصلاح (reformatory) :
الاتجاة إلى التغيير الاقتصادي و الاجتماعي تدريجياً بإجراء إصلاحات جزئية من طبيعتها المحافظة على الوضع الراهن وتقويته.
ويعتبر الشيوعيون أنصار مذهب الاصلاح خارجين على النظام الماركسي حيث يلغي المذهب الأول الصراع الطبقي ويوفق بين العمال و الرأسماليين ولكن يظل العمال تابعين لرأس المال من الناحية الفعلية.

التجسيد (reification) :
يرى كارل ماركس أن التجسيد أحد نتائج الاتجاه نحو (( الفيتيشية )) التي تجسم التجريدات في صورة أحكام طاغية. والتجسيد عبارة عن صنع أشياء من منتجات النشاط البشري كالسلع والنقود و الملكية. وفي النظام الرأسمالي تصبح هذه الأشياء قائمة بذاتها وتحوز قوة طاغية تستحق الأفراد الذين ينزلون بدورهم إلى حالة "الأشياء" والسلعة التي ينتجها العمل تواجه الإنسان ككائن غريب أو كقوة مستقلة. والتجسيد تعبير أكثر واقعية للدلالة على "الإغتراب" وبنوع خاص الاغتراب الاقتصادي. فسلب العامل لصالح انتاجه الذي يستأثر به الرأسمالي يعني أن عمله لا يصبح فقط مجرد شيء يتخذ وجوداً خارجياً بأن يصبح سلعة, بل يعني أيضاً أن عمله يوجد خارجاً عنه ويصبح العمل في مواجهة العامل قوة مستقلة.

النسبية (relativism) :

الرأي الذي يقول بأن الحقيقة نسبية وتختلف من فرد إلى آخر ومن جماعة إلى أُخرى ومن وقت إلى آخر وليس لها معايير موضوعية.
وبالتالي فإن كل مدرك نسبي. ويقابلنا في التحليل العلمي عنصرا النسبية relativism و الحتمية determinism .
أما النسبية في الطبيعة فهي نظرية فيزيقية وضعها اينشتين الأساس فيها أن المكان و الزمان نسبيان.

الجمهوريَّة (republicanism) :
دولة تامة السيادة تنفرد بادارة شؤنها الداخلية و الخارجية ويرأسها حاكم منتخب سواء قام الشعب بانتخابه مباشرة أو انتخبه البرلمان أو هيئة شعبية أخرى. وتميل معظم الدول الحديثة إلى الأخذ بهذا النظام وهجر النظام الملكي الوراثي. وقد تكون الجمهورية رئاسية كالولايات المتحدة أو برلمانية كفرنسا.

التنقيحية (revisionism) :
الدعوة التي ظهرت في أواخر القرن التاسع عشر وهي شكل معدل ومنقح للماركسية. وتختلف عن الماركسية اللينينية التقليدية في أنها تعتقد أن الانتقال من الرأسمالية إلى الاشتراكية لا يحتاج إلى استعمال العنف. ومن أنصارها ادوارد برنشتاين و كارل كاوتسكي. وكان في رأي الأخير أن الانتخابات العامة في ظل النظم البرلمانية قادرة على تحقيق الثورة الاشتراكية سلمياً دون اراقة دماء أو اكراه.

الرومانْتِيسِيَّة (romanticism) :
الاتجاه نحو التحرر من القواعد القائمة والتقاليد الموروثة وحب الطبيعة وتغليب المشاعر الذاتية والخيال على العقل و المنطق. والرمانتيسية من وجهة النظر الفلسفية اطلاق الموقف الفردي واثارة الشعور في أغمض صور, والاعتقاد بلا نهائية الوجود و لا نهائية التقدم في التاريخ.

المذهب اللاهوتي أو الكلامي , الاسكولاتية (scholasticism) :
يقتصر اصلاح المذهب اللاهوتي منذ عصر النهضة على الانساق الفلسفية و اللاهوتية التي كانت سائدة في العصور الوسطى غايته تطبيق الدين على العقل. وفي القرن التاسع اصطبغ بالصبغة الافلاطونية و الافلاطونية الجديدة.
وقد طبق الاصلاح خلال القرن الخامس عشر على حركات الأفكار التي نشأت في أوروبا ثم امتد فيما بعد فشمل فلسفات أخرى ومذاهب لاهوتية عربية ويهودية وهندية كانت سائدة في العصور الوسطى. والمذهب اللاهوتي بهذا المعنى ظاهرة تشاهد في مراحل الحضارة التي تخضع فيها الفلسفة و اللاهوت لتنظيم جامد.


الذَات (self) :
مظهر الشخصية الذي ينطوي على ادراك الشخص لذاته (self-conception) أي الصورة التي يراها الفرد عن نفسه كنتيجة لتجاربه مع الآخرين والطريقة التي يتعاملون بها معه بما لها من دلالة و الانطباع الذي يكونه عن نظرتهم إليه (social self) وتمنو الذات خلال عملية التنشئة و التفاعل الاجتماعي.
ولقد كان للفظ الذات من الوجهة التاريخية معنى ميتافيزيقي في كثير من الأحيان فهي مبدأ الوحدة الكامن وراء التجربة الذاتية, وبالتالي فهي في كثير من المذاهب المثالية أهم ما في الكون.

الحتميَّة الذاتيَّة (self-determinism) :
موقف وسط بين الحتمية determinism و اللاحتميةindeterminism ويرى أنصار الحتمية الذاتية أن أفعالنا تتحدد بالفعل, ولكن ليس عن طريق قوى أو ظروف خارجية من أي نوع بل ان طبيعة الذات هي التي تتحكم في عمليات الاختيار التي تقوم بها. وتعد حتمية الذات هذه ضماناً لحريتنا الأخلاقية الأساسية.

مذهب التفرد , الفردانية (singularism) :
نظرية فلسفية تؤكد الوحدة العضوية الوثيقة في تركيب الواقع بحيث تترابط كل الأجزاء في "كل" يضفي عليها معناها وقيمتها بل ووجودها وتقرر من الناحية الاجتماعية بأن المجتمع ليس إلا مجرد مجموع أعضائه وليس هناك كيان حي يسمى المجتمع. وأن الفرد هو الحقيقة الاجتماعية الوحيدة.
ويقابلة مذهب الكثرة.

الإشتراكيَّة (socialism) :
مجموعة متكاملة من المفهومات والمناهج والتنظيمات والوسائل السياسية التي تشترك – بصرف النظر عن الاختلاف في التفاصيل – في رفض المجتمع الرأسمالي, وتؤمن بالتقدم الحتمي للحياة الاجتماعية, وتؤكد ارادتها الثورية في اقامة مجتمع أكثر كفاية وعدلا, عن طريق العمل الجماعي الواعي, بغية تحقيق المساواة الفعلية بين جميع الناس وبين الأُمم.
وجميع المذاهب الاشتراكية على اختلاف أنواعها تشترك في الايمان في الحتمية الاجتماعية وتنظيم قوى الانتاج وربط الوظائف الاقتصادية بالدولة و الاعتقاد أن العمل هو الأساس الشرعي لكل تملك.

الإشتراكيَّة التَعاونية (socialism) :
الاشتراكية التي نادى بها بعض المفكرين في فرنسا وانجلترا في القرن التاسع عشر (شارل فورييه, روبرت اوين, لوي بلان) التي تقوم على الحياة المشتركة والعمل المشترك في مجتمعات صغيرة, تزول فيها المنافسة بين المنتجين, وكذلك تزول المنافسة والصراع بين العمال وأصحاب الأعمال ويحل التعاون محل التنافس, وعلى ذلك فليست الدولة هنا هي التي تتولى تنظيم الانتاج والتوزيع كما ترى المدرسة السان سيمونية, وكما ينادي بعض الفكر الاشتراكي, وإنما يقوم به الأفراد المشتركون في تعاونيات أو ورش أو مستعمرات.

الإشتراكيَّة الخياليَّة (socialism) :
المذهب الذي دعا إليه بعض المفكرين من أمثال سان سيمون وفورييه و برودون في فرنسا و روبرت اوين وجون جراي و وليام تومسون وتوماس و توماس هود جسكن في انجلترا و الفيلسوف الألماني فختة.
وقد أشار هؤلاء المفكرون إلى المساوىء التي تكمن وراء الرأسمالية ووجود التناقض المنذر بالشر بين ما نعمت به أقلية من تقدم وثراء وسلطان, وبين ما تعرضت له الأغلبية من استغلال و انحدار نحو هاوية الفقر, ولهذا دعا هؤلاء المفكرون إلى وجوب قيام نظام اجتماعي جديد على أسس يقرها العقل ويكون أدني إلى العدالة وأقدر على توفير السعادة لطوائف المجتمع كافة على حد سواء.
وقد سميت الاشتراكية القديمة السابقة على الماركسية بالخيالية إذ لم تخرج مبادىء الاصلاح التي جاءت بها عن طونها مبتدعة من خيال القائلين بها, أما الإشتراكية العلمية scientific socialism التي قال بها ماركس فقد جاءت بعيدة عن الخيال ما أمكن معطية للوقائع المادية قسطها من العناية و التمحيص.

مذهب الذات الوحيدة (solipsism)
:
مذهب يقرر أن الذات وحدها هي الموجودة, وأن كل الأشخاص و الأشياء والكون المادي بأسره لا وجود لها إلا بقدر ما يتحقق على الدوام في ادراك الفرد.

مذهب السفسطَة (sophism) :
ظهر السوفسطائيون في العهود اليونانية القديمة في وقت قويت فيه الديموقراطية وكثرت الخصومات القضائية والسياسية, ومست الحاجة إلى تعلم الخطابة للدفاع عن حق أو تأييد غرض, فتقدم السوفسطائيون ليعلموا الناس البيان وأساليب الجدل ولكنهم أساءوا الجدل وأصبحوا مغالطين ومعلمي مغالطة فتحول اللفظ تبعاً لذلك.
كان السوفسطائيون يعارضون المذاهب الفلسفية بعضها ببعض وينتقدون حجج احدها بحجج الآخر دون أن يشتغلوا هم بالفلسفة. ويعارضون العقائد و الأخلاق و العادات بعضها ببعض عند الشعوب فأذاعوا الشك و الالحاد.
وتطلق السفسطة في المنطق على القياس الذي تكون مقدماته صحيحة و نتآئجة كاذبة, بقصد خداع الخصم و إسكاته.





المذهب الروحي (spiritualism) :1/
في الانطولوجيا يقرر هذا المذهب وجود جوهرين, كل منهما مستقل بوجوده و بأفعاله, الروح بخصائصها الذاتية من تعقل و إرادة و حرية, و المادة بخصائصها الذاتية من امتداد وحركة.
2/ في علم النفس يقرر هذا المذهب استحالة تفسير الظواهر النفسية بالظواهر الفسيولوجية و في مقابلة المذهب المادي materialism.


اشتراكية الدولة (state socialism) :

مذهب نادى به بعض الاشتراكيين الفرنسيين و خاصة " لوي بلان" وتؤمن اشتراكية الدولة بالتدرج وتراه الطريق الطبيعي, كما تؤمن بالتضامن المعنوي بين طبقات المجتمع وفئاته المختلفة. وترفض فكرة الصراع الطبقي الذي يعتبر الثورة سبيلا للتقدم و تدعو إلى تدخل الدولة و توسيع نطاق أنشطتها في المجالات الاقتصادية كما تؤكد أهمية تربية الجماعة و تثقيفها فيرتفع مستوى تفكيرها وتكون أقدر على استغلال إمكانياتها و تتعلم الاستفادة من ثمار الحضارة وبهذا كله يمهد الطريق تدريجا للانتقال الهادي السليم إلى تنظيم اجتماعي جديد قوامه الوفرة في الانتاج و العدالة في توزيع المنتج الاجتماعي.

الذاتانية (subjectivism) :

منحى فلسفي يرى أن المعرفة و الأحكام القيمية إنما ترجع إلى الخبرة الذاتية.
ويقال : منهج ذاتي "subjective method" أي الاستبطان الذي لا يدرك إلا ما يبدو للشعور في لحظة ما.

الجوهر(substance) :
الجوهر عند الفلاسفة هو الموجود القائم بنفسه و لا يفتقر إلى غيره حديثا كان أو قديما, ويقابله العرض "accident" وهو ما يتغير أو يزول بينما الجوهر يظل كما هو. فالجسم جوهر يقوم بذاته و اللون عرض لا قيام له بذاته.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مصطلحات سياسيه يجب أن نعرفها 2
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى شباب السودان المبدع  :: المنتدى العام :: المنتدي السياسي To the political forum from here-
انتقل الى: